Home ناصر قنديل كتب لقاء المعلم لافروف -كتب ناصر قنديل
لقاء المعلم لافروف -كتب ناصر قنديل

لقاء المعلم لافروف -كتب ناصر قنديل

0
0

  • يشكل اللقاء بين وزيري الخارجية الروسية سيرغي لافروف ووزير الخارجية السورية وليد المعلم محطة للعلاقات الثنائية تعكس المرحلة التي تنتظر سوريا بصورة تجعل اللقاء مختلفا عن اللقاءات السابقة
  • لقاء المعلم لافروف تناول ثلاثة مفاصل في مستقبل سوريا بدت واضحة في المؤتمر الصحفي المشترك للوزيرين
  • البعد الأول تجسد بموقف حاسم من الوجود الأميركي في سوريا الذي بات التحضير لإعلانه فاقدا للشرعية والتمهيد للمطالبة بإنهائه بمجرد نهاية الحرب على داعش تحت طائلة معاملته كإحتلال أجنبي يجوز مواجهته بما يستحقه كل إحتلال وعندما تحظى سوريا بدعم روسيا لهذا الموقف فهي حكما تحظى بدعم ومساندة حليفيها الميدانيين إيران وحزب الله
  • البعد الثاني في السياسة يتصل بالتحضير لأستانة جديدة وجنيف لاحق لها لإطلاق المسار السياسي بمن حضر وفي هذا السياق تحديد لمستقبل وضع الجماعات الكردية المسلحة التي يفتح لها باب تفاوض غير مشروط بالمقاربة الروسية السورية المشتركة مقابل الإستعداد لمعاملتها كجماعات متمردة إنفصالية إذا رفضت الإنضمام لمساري أستانة وجنيف
  • البعد الثالث يتجسد بملف إعادة الإعمار حيث تحظى روسيا بدور الشريك الإستراتيجي الأول وتمتلك هذه الميزة بقوة الموقف الداعم لسوريا والتضحيات معها لكنها ميزة سياسية موجهه لمخاطبة دول الغرب التي تتهيأ لحجز مقاعدها في مسيرة إعمار سوريا فتمتلك روسيا في مخاطبة هؤلاء وفقا لمعادلة تفاهم روسي سوري ، الفرص متاحة لمن يبادر لإلغاء العقوبات الجائرة بحق سوريا
  • لقاء المعلم لافروف رسم إستراتيجيات وليس مجرد لقاء تنسيق

LEAVE YOUR COMMENT

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Powered by moviekillers.com