قالت له

قالت له

0
0

قالت له: هل يتحوّل الحبيب صديقاً؟

فقال لها: قد يحدث العكس.

فقالت: وإن تعثر التخلص من الحب وتعذّر السير فيه.

فقال: يكون للحب اسم سري هو الصداقة، لكن تغيير الأسماء لا يغير الجوهر.

فقالت: لكنه تسليم بالأفق المغلق وابتعاد عن كل خصوصية تتصل بالحب.

فقال: هي هدنة مع القدر بانتظار معجزة.

فقالت: وهل لديك دليل؟

قال: الشعور بالإحباط تجاه كل مشروع بديل.

فقالت له: وهل يجب الدخول في بديل لننسى؟

قال: الدخول ببديل هو دليل أننا ننسى.

فقالت: وإن لم يكن هناك ما يستحق.

قال لها: يكون الهروب من الصداقة أجدر من التهرّب من الحب.

قالت: ومَن لا يستطيع؟

قال: يعترف بالحب يواجه الخطر بالمغامرة.

قالت: لكنها مقامرة.

قال: نسبة الشغف فيها تعوّض الخسارة وخير من وهم بنسيان مستحيل وأمل ضئيل.

فقالت له: لستَ صديقي.

فقال: ولستِ صديقتي وتعانقا.

LEAVE YOUR COMMENT

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Powered by moviekillers.com