قال الصباح

قال الصباح

0
0

رجل كالغيم المليء بوعد المطر

رحل يعضّ على الضيم ويبتسم للخطر

مصطفى ناصر شاهد الحق… قال وانتصر

في الصحافة ترك بصمات وشهادات وأطلّ وغاب بلمح البصر

نشهد له في صباح الرحيل

إنه فارس الكلمة الأصيل

حيث تعذّر القول الفصل كان الصمت من ذهب

وحيث كان القول تحدّياً ذهب

لن ننسى وقفته شاهداًَ في محكمة نصبت أقواسها مشانق للمقاومين بلا سؤال

كشاهد للحقّ قال إنّ الرئيس الحريري تعاهد مع سيد المقاومة قبل أيام من الاغتيال

أن أي حكومة يرأسها ستشرع سلاح المقاومة، وأنه سيعتذر عن الحكم إن كان السلاح للمساومة.

شهد مصطفى

كالعسل المصفّى

كان صديقاً

كان رقيقاً

كان يحبّ الصمت

لا يخشى الموت

عرف بالقدر الثقيل قبل أيام

فأقفل صحيفته بصمت ونام

فليشرق الصبح على عينية بالضياء

ولتكن ساعة إغماضة العينين إغفاء

فالرجال بعض عهود وصدق ووفاء

وشيم الكبار أولها الإباء!

LEAVE YOUR COMMENT

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Powered by moviekillers.com